مصر: إنشاء لجنة عليا للإفتاء بالأزهر

کلمات مفتاحیة:

في ظل ما يثار من فتاوى مثيرة للجدل في مصر عبر الفضائيات الحكومية والخاصة، قرر شيخ الأزهر، الشيخ أحمد الطيب، إنشاء لجنة عليا للإفتاء بالأزهر.

واللجنة المكونة من سبعة علماء، ويشرف عليها وكيل الأزهر الأسبق الدكتور عباس شومان، تأتي بهدف إخضاع جميع جهات الفتوى التابعة له، وهي “مركز الأزهر للفتوى”، و”اللجنة الرئيسية للفتوى بالجامع الأزهر”، و”اللجان الفرعية للفتوى بالمحافظات”، لإشراف هيئة كبار العلماء.

وقرر الأزهر تشكيل هيئة استشارية؛ لوضع السياسات العامة للفتوى وقواعد ضبطها، تضم مفتي الجمهورية الأسبق الدكتور نصر فريد واصل، ووكيل الأزهر الدكتور محمد عبدالرحمن الضويني، ونائب رئيس جامعة الأزهر الدكتور محمد أبو زيد الأمير.

وتضم أيضا، وكيل الأزهر الأسبق الدكتور عباس شومان، والأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور نظير محمد عياد، وعضو مجمع البحوث الإسلامية الدكتور عبدالله النجار، وعضو هيئة كبار العلماء الدكتور حمدي صبح.

وحسب تصريح عضو اللجنة الدكتور نظير عياد، لموقع “مصراوي” المحلي، فإن الهيئة ستعمل على ضبط الفتوى الصادرة من الجهات التابعة للأزهر، وخروج الفتوى وفق المنهج الوسطي الأزهري، وألا يوجد نوع من التعدد للفتوى أو التعارض أو التكرار.

تكوين لجنة العلماء بالأزهر، جاء بعد أيام من جدل أثاره أكاديميون بجامعة الأزهر عبر الفضائيات، ودعوا إلى فتاوى مثيرة للجدل حول “زواج المسلمة من غير المسلم”، و”المساواة في الميراث” بين الذكر والأنثى.

المصدر: عربي 21