يوم القدس العالمي

ملايين اليمنيين يستعدون لإحياء يوم القدس العالمي

کلمات مفتاحیة:

تستعد جماهير الشعب اليمني، يوم الجمعة، لإحياء يوم القدس العالمي في العاصمة صنعاء و12 محافظة أخرى تحت شعار “لا لصفقة ترامب.

ودعا قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي الشعب اليمني أمس الخميس إلى الخروج الكبير والمشرف في مسيرات يوم القدس العالمي اليوم لرفض صفقة ترامب ونصرة للشعب الفلسطيني المظلوم، وتصدر ساحات الخروج في العالم العربي.

وقال السيد عبدالملك في كلمة متلفزة عشية يوم القدس ” اتوجه إلى شعبنا العزيز بالخروج الكبير في يوم القدس العالمي للتعبير عن تمسكه بمواقف الحق” وأضاف مخاطبا اليمنيين ” لن يخيب أملي فيكم أيها الأعزاء وستكونون غدًا إن شاء الله المتصدرين في الحضور في الساحة العربية، هاتفين بالموت لإسرائيل ورفض صفقة ترامب ونصرة للشعب الفلسطيني المظلوم.”

وتابع “إن الشعب اليمني لن تكون مواقفه إلا إيمانية ومعادية لـ أمريكا وإسرائيل ونصرة للقضية الفلسطينية، وإن كان هناك من يقدم المليارات خدمة لـ إسرائيل، فاليمنيون أولى بالتضحية وتبني المواقف المستقلة والحرة.”

وأكد السيد عبدالملك أن “يوم القدس العالمي له أهمية كبرى في ترسيخ وتثبيت هذه القضية في وجدان وذاكرة الأمة، وفرصة لتدارس هذه القضية الذي تمثل قاسم مشتركا وقضية جامعة لكل المسلمين”.

وكانت دعت اللجنة المنظمة جماهير الشعب اليمني لإحياء يوم القدس العالمي في العاصمة صنعاء والمحافظات عصر الجمعة تحت شعار “لا لصفقة ترامب”.

وحددت اللجنة المنظمة شارع الستين الشمالي – تقاطع جولة الجمنة بالعاصمة صنعاء، مكانا لمسيرة يوم القدس العالمي عند الساعة الثالثة عصرًا.

كما حددت اللجنة في دعوتها عدة ساحات في 12 محافظة لإحياء الفعالية، حيث شملت الدعوة بالإضافة إلى العاصمة صنعاء كلا من (ذمار، إب، ريمة، المحويت، تعز، عمران، حجة، الجوف، البيضاء، الضالع، صعدة، الحديدة).

وأهابت اللجنة المنظمة بجماهير الشعب اليمني الحضور الحاشد والمشرف في كل الساحات نصرة للقدس وللقضية المركزية الأولى للشعوب العربية والإسلامية.

ويحي اليمنيون يوم القدس العالمي بالرغم من التحديات الكبيرة التي يواجهها الشعب اليمني منها مواجهة العدوان وأدواته في الداخل في دليل واضح على أن قضية القدس هي القضية المركزية للشعب اليمني على الرغم من كل التحديات التي يواجهها.

وفي حين يحيي ملايين اليمنيين يوم القدس العالمي في المحافظات المحررة، لم يتمكن أبناء الوطن في المحافظات الجنوبية الواقعة تحت الاحتلال السعودي والإماراتي من الخروج لإحياء هذا اليوم.