جندي صهيوني يعتدي على الفلسطينيين و الفصائل تهلكه بعملية قنص + فيديو

کلمات مفتاحیة:

سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد الإسلامي تتبنى عملية قنص جندي إسرائيلي أثناء اعتدائه على الفلسطينيين في غزة. ومسؤول الإعلام في حركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب يؤكد وجود توافق بين الفصائل في الرد على أي اعتداء إسرائيلي.

 

تبنّت سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد الاسلامي عملية قنص الجندي الإسرائيلي أثناء اعتدائه على الفلسطينيين في غزة.

و تم عرض الشريط المصور لضابط إسرائيلي وهو يطلق النار من بندقيته على المواطنين الفلسطينيين والمزارعين في الجانب الفلسطيني قبل أن يستهدف برصاصة قنصاً في رأسه.

مسؤول الإعلام في حركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب أكد اليوم الأحد وجود توافق بين الفصائل في الرد على أي اعتداء إسرائيلي.

وأشار شهاب إلى أن الشريط يؤكد اعتداء الجندي الإسرائيلي على الفلسطينيين، “ما حتم على المقاومة الرد لأن دمنا ليس رخيصاً”، ومعتبراً أن “اعتداء الجندي على الفلسطينيين في غزة هو انتهاك جسيم للتهدئة”.

وإذ أكد أن هدف الفيديو هو “كشف البعض من انتهاكات (إسرائيل) اليومية لأبسط حقوق الإنسان”، لفت إلى أن “اعتداء الجندي حتّم علينا الرد ميدانياً”، مشدداً أن “على الأمم المتحدة تحمل المسؤولية عن جرائم الاحتلال”.

شهاب أوضح “لم تنفع كل مناشداتنا في وقف الاعتداءات على شعبنا والتحقيق الدولي في جرائم الاحتلال”.

المسؤول الإعلامي للجهاد الإسلامي أشار إلى أن “إسرائيل تحاول عبر دعايتها الوقحة وإعلامها القذر لوم شعبنا الفلسطيني الذي يدافع عن حقه في الحياة”، مؤكداً أن “الشعب الفلسطيني سيطيح بأحلام (إسرائيل) في حرماننا من حريتنا في دفاعنا عن أنفسنا”.


المصدر : الميادين