الرجاء الانتظار

الخميس / ١٠ / رمضان / ١٤٤٢ هـ ٢٢ / أبريل / ٢٠٢١ م

الإبتعاد عن الشرك | نحو السعادة

مَّا يَفْعَلُ اللَّـهُ بِعَذَابِكُمْ إِن شَكَرْتُمْ وَآمَنتُمْ ۚ وَكَانَ اللَّـهُ شَاكِرًا عَلِيمًا ﴿النساء ١٤٧﴾ --- الأستاذ عبد الكريم شمشيري، الباحث القرآني، يعرفنا على طرق لإبعاد العذاب بناء على الآية 147 من سورة النساء: - الشكر و قول الحمد لله -- الإيمان و الابتعاد عن الشرك ------------------------------- كما يذكرنا بأنواع الشرك و منها : اليأس و التخوف من المستقبل و الخوف من الزواج و الإنجاب و التخوف من الفقر و المرض و الخوف من خسارة العمل و المكانة الإجتماعية و ما شابه ذلك... و يقول : بهذا المعيار يعد الكثير من الناس مشركين لأنهم يتخوفون من الأمور المذكورة... و يستند إلى الآية التالية: وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُم بِاللَّـهِ إِلَّا وَهُم مُّشْرِكُونَ ﴿يوسف ١٠٦﴾ -------------------------------------- و في النهاية يتطرق لموضوع الكورونا و يذكرنا بعدم التخوف منه شريطة مراعاة الإجراءات الوقائية و التوكل على الله.. و يستند إلى الآية التالية: قُل لَّا أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلَا ضَرًّا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّـهُ... ﴿الأعراف ١٨٨﴾ ------------------------------------------------------ و في نهاية الحلقة يدلنا على طريق للتخلص من الشرك بتطبيق الآية الأخيرة من سورة طور و يقول: لا تناموا بعد صلاة الفجر و قولوا استغفر الله ربي و اتوب إليك و صلوا على النبي و آله... ---------------------------------------------------------------------- هذا البرنامج من انتاج قناة الثقلين الفضائية - تشرين الأول/أكتوبر 2020