الرجاء الانتظار

الأحد / ٢٠ / صفر / ١٤٤١ هـ ٢٠ / أكتوبر / ٢٠١٩ م

الوجه الآخر (ح 28) | الخطاب الديني.. بين التكفير و التطرف، و التنوير و التلطف - ج 2

موضوعنا لهذه الليلة سوف يكون استكمالا لموضوع الخطاب الإسلامي المعاصر و الخطاب الديني... الصورة التي يقدمها المسلم عن دينه أو بنحو أدق عن نفسه و التي سوف تنعكس على دينه و مذهبه و حتى انتمائه الوطني و الجغرافي، تتداخل فيها عوامل كثيرة في مقدمتها إرثه المعرفي و مستواه العلمي و تاريخه المجتمعي.. لذلك نشاهد تباينا في الخطاب الإسلامي بين بيئة و أخرى.. فاللطافة و الذوقية و النزعة الصوفية أو العرفانية التي تجدها في الحواضر المتمدنة كفارس و العراق و الشام و مصر وشمال أفريقيا، سوف تفتقدها عند أهل الصحراء في شبه الجزيرة العربية، و ليس كلها بالطبع، لاختلاف البيئات هناك.. و في نفس الوقت الحدّية و الإصرار الذي تجده عند أهل الصحراء، نتيجة لطبيعتها الجافة و قساوة الحياة فيها، تفتقده عند أهل السواحل الذين علمتهم الحياة الصبر و ضبط النفس و الهدوء في كسب لقمة العيش، و هكذا المزارع الذي يعيش ألحان الطبيعة و جمالها كل يوم.. المشكلة أن البدوي و ابن الصحراء، و بدل أن يتعلم من صوفية و شاعرية و تجارب الآخرين العلمية، صار يفرض رأيه الجاف، بالسيف تارة و بالنفط تارة أخرى... ----------------------- معنا في الاستوديو: - الشيخ عبد السلام محمد عبد الله، الكاتب و الباحث المتخصص في علم الحديث و الاديان / من مصر - الشيخ محمد رضوان أبو الدار، باحث و مفكر إسلامي و متخصص في علوم القرآن الكريم / من سوريا - الشيخ محمد علي ميرزائي، مؤسس مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي و رئيس مركز المصطفى للدراسات الإسلامية / من ايران ----------------------- مع مقتطفات من كلام: الشيخ محمد الغزالي و العلامة الوائلي رحمة الله عليهما.. و كذلك جزء من كلام بن باز و أيضا فيديو من المتطرف ياسر الحبيب و نسخة مشابهة له من الوهابيين في قناة صفا ----------------------- و كذلك مداخلات بعض المشاهدين عبر الهاتف و الواتساب ----------------------------------------- هذه الحلقة قدمها لكم الزميل علاء رضائي و تم بثها مباشرة في الليلة الثامنة و العشرين من شهر رمضان المبارك 1439 (13 حزيران/يونيو 2018)